سفير إندونيسيا يبحث مع الوطنية للنفط عودة الشركات

اجتمع المهندس مصطفى صنع الله رئيس المؤسسة الوطنية للنفط صباح يوم الأحد الموافق 16 أبريل 2017 مع سفير اندونيسيا السيد/ روضين أنوار والوفد المرافق له بمقر المؤسسة بالعاصمة طرابلس و بحضور السادة ابوالقاسم شنقير عضو مجلس الإدارة والسيد/ فتحي مادي مدير إدارة الاستثمار ، والسيد/ صلاح بن علي مدير مكتب التعاون الدولي بالمؤسسة الوطنية للنفط . 


 

حيث تطرق الاجتماع إلى التعاون المشترك بين البلدين في المجال النفطي، وأعرب الجانب الأندونيسي عن عزم بلاده التعاون مع المؤسسة الوطنية للنفط، و توطيد العلاقات مع ليبيا، و أنهم سيعملون على عودة الشركات الاندونيسية إلى العمل في ليبيا في أقرب وقت ممكن مما سيشكل دعما لقطاع النفط.


من جانبه أكد المهندس مصطفى صنع الله على ترحيبه بعودة الشركات الاندونيسية للعمل في ليبيا في أقرب فرصة ممكنة و خصوصا شركة ميدكو انيرجي انترناشيونال و التي فازت بالقطعة 47 بحوض غدامس في الجولة الأولى من جولات الإعلان العام في سنة 2008 و التي ترتبط بشراكة مع المؤسسة الليبيه للاستثمار و حققت الشركة اكتشاف نفطي بالقطعة المذكورة و الذي كان من المفترض البدء بأعمال تطوير منشآت الإنتاج بها و المكونة من 26 بئر و باستثمار و قدره 800 مليون دولار و بطاقة إنتاجية قدرها 50 ألف برميل يوميا و كان من المقرر استكمال المشروع في سنة 2017 و لكن بسبب المشاكل الأمنية و الانقسامات السياسية التي تعيشها البلاد فقد تأخر استكمال تنفيذ هذا المشروع الذي سيعزز من الطاقة الإنتاجية لليبيا عند تشغيله.

 

جدير بالذكر أن المؤسسة الوطنية للنفط قد عقدت مؤخرا سلسلة من الاجتماعات مع شركة ميدكو لمناقشة خطط الشركة في قطاع الاستكشاف و التطوير و أوجه التعاون المستقبلية.